الأعلى للسكان يؤكد أهمية إدماج الأشخاص ذوي الإعاقة في المجتمع والتنمية

الثلاثاء-2019-12-03 | 12:08 am

القبة نيوز- أكد المجلس الأعلى للسكان أهمية إدماج الأشخاص ذوي الإعاقة في المجتمع والتنمية، وأن يتمتعوا بكامل حقوقهم.


واشار إلى انه لا يمكن تحقيق الفرصة الديمغرافية للتنمية دون التأكد من أن جميع افراد المجتمع يتمتعون بالكرامة وحقوق الإنسان وحقوق الصحة الانجابية، وتوفير فرص عمل لائق لهم.

وبين المجلس في بيان صحفي بمناسبة اليوم الدولي للأشخاص ذوي الإعاقة الذي يصادف غدا الثلاثاء، أن الاحتفال بهذا اليوم يهدف إلى فهم قضايا ذوي الإعاقة من أجل ضمان حقوقهم، وتمكين هذه الفئة من العيش بشكل مستقل والحصول على أفضل الخدمات الصحية دون تمييز.

ولفت المجلس إلى أن تحسين الخدمات المقدمة للأشخاص ذوي الاعاقة في الأردن، والانتقال بها من الاحتياجات إلى منظور حقوقي يتوافق مع مقررات المؤتمرات والمواثيق الدولية التي التزم بها الأردن، ما يؤدي إلى تحقيق تقدم كبير في التنمية البشرية والاجتماعية والاقتصادية للمجتمع.

وبين المجلس أن نتائج التعداد العام للسكان والمساكن 2015 أشارت إلى أن نسبة الاردنيين من ذوي الإعاقة بلغت 2ر11 بالمئة من مجمل السكان الأردنيين ممن أعمارهم 5 سنوات فأكثر، ويشكلون ما نسبته 7ر11 بالمئة من الاردنيين الذكور، و 6ر10 بالمئة من الاناث الاردنيات.

ولفت إلى أن هذه الفئة لها حقوق واحتياجات أسوة بأقرانهم من غير ذوي الإعاقة، ويكونون احوج لها باعتبارهم اكثر عرضة لمخاطر التهميش، وسوء المعاملة، أو التحرش الجنسي او الاستغلال، أو الاساءة الجسدية والعاطفية والجنسية، والاشكال الأخرى من العنف القائم على النوع الاجتماعي.