"الشرق الأوسط" تشارك في مؤتمر "بدائل الإصلاح المجتمعي في الأردن"

السبت-2019-05-11 | 09:49 pm

القبة نيوز- شاركت جامعة الشرق الأوسط في المؤتمر الوطني حول العقوبات البديلة، تحت عنوان "بدائل الإصلاح المجتمعي في الأردن: المفهوم والتطبيق"، الذي اقيم مؤخرا في العاصمة عمان، بالتعاون مع المنظمة الدولية للاصلاح الجنائي.


ومثل الجامعة في المؤتمر، الذي افتتح فعالياته، وزير العدل، الدكتور بسام التلهوني نيابة عن رئيس الوزراء، ومدير مكتب الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للمنظمة الدولية للاصلاح الجنائي، وبحضور عدد من الخبراء والمتخصصين القانونيين، مجموعة من طلبة حملة #209_موجود، محمد وجيه، وصهيب الأسود من كلية الهندسة، وسعد أبده، وعبدالله الكسواني، من كلية الحقوق.

واكد عميد شؤون الطلبة، الدكتور سليم شريف، أن هذه المشاركة تاتي في سياق دعم الجامعة للطلبة، لتعزيز دورهم في الوصول إلى مراكز صنع القرار، وإيصال رأي الشباب الاردني في القضايا التي تشغل هم الوطن، اضافة للمشاركة الفاعلة في القرارات التي تخص المجتمع المحلي.

وناقش المؤتمر، الذي كانت أهدافه متوافقة مع أهداف #حملة_209_موجود، والتي انطلقت من عمادة شؤون الطلبة في الجامعة بالتعاون مع المعهد الديمقراطي الأردني، احتياجات تعزيز اللجوء الى العقوبات المجتمعية، وتطبيقات عملية للعقوبات المجتمعية، وتعزيز اللجوء للعقوبات المجتمعية للنساء، وضرورة ايجاد نظام تنفيذ مستجيب لخصائص النساء، اضافة لتعزيز الشراكة بين المؤسسات المعنية بالعدالة.

تجدر الاشارة الى ان مجموعة من طلبة جامعة الشرق الأوسط، اطلقوا مؤخرا حملة بعنوان 209 موجود، وذلك بهدف الحد من حالات اختلاق الجرائم و الافتراءات المقدمة ضد المواطنين من غيرهم، اضافة إلى تفعيل هذه المادة من قانون العقوبات الاردني، وتعديلها بتغليظ العقوبة و زيادة الغرامة.