النائب الزوايده: "توزيع الكهرباء" تنشر صورا لا تخص الديسة واطالب بفتح تحقيق

الثلاثاء-2019-06-11 | 12:59 pm

القبة نيوز- طالب النائب عواد الزوايده بتشكيل لجنة تحقيق بانقطاع الكهرباء المطول عن قضاء الديسة طال المنازل والمشاريع بأكملها يوم الأحد.


وقال الزوايدة  إن ما جاء من اتهام من إدارة شركة توزيع الكهرباء لوجود عبث وسرقة من المنطقة هو السبب وراء انقطاع التيار المطول غير صحيح، مشيراً أنّ إدارة الكهرباء جاءت بحجة العبث لتغطية تقصيرهم أمام الانقطاعات المتكررة، ومبيناً إن العطل كان لكيبل رئيسي تحت الأرض ولا يعود لأي عبث كما هي الصور المنشورة والتي بعضها من خارج القضاء.

و استغرب الزوايدة قيام إدارة توزيع الكهرباء بنشر صور لا تخص سبب العطل الحقيقي ، وان ترمي إدارة الكهرباء اتهام الأهالي بذلك والذس قد يؤثر على سمعة المنطقة، مؤكدا أنّه سيقوم بتوجيه استجواب رسمي من خلال مجلس النواب، ومطالبا بتشكيل لجنة تحقيق وتقصي الحقيقة.

وكشف الزوايده عن أضرار طالت المشاريع والمنشآت السياحية تزامنت مع الاحتفالات بالأعياد الوطنية، وقد الحقت اضرارا زادات عن خمسة ملايين، إضافة لاضرار في محلات الأغذية، وانقطاع المنطقة عن الاتصال، وتعطل آبار المياه نتيجة العطل الكهربائي و عجز شركة الكهرباء عن تحديد سبب العطل بالزمن المناسب.

وقال المهندس خالد الزيدانيين مدير توزيع كهرباء العقبة في رده على نشر الصور واتهام الشركة بالتقصير تجاه الديسة ان قرى الديسة محط إهتمام إدارة شركة الكهرباء، و لا يقل أهمية عن اي موقع أخر، ولها الأهتمام الخاص نظرا لأهمية الاستثمارات السياحية والمشاريع.

واضاف الزيدانيين إنه يوجد دائرة للكهرباء تخدم لواء القويرة و الديسة وغالبية كوادرها من سكان المنطقة وبها مهندسين لهم باع وخبرات طويلة في شبكة المنطقة.

واضاف تعقيبا على اتهام الزوايدة له بالعبث أن الصور هي من الموقع وتم تصويرها من كادر الشركة العامل بالمنطقة، وأضاف أن العبث الذي تم بالتأكيد هو من شخص عابث و لا يمثل سكان المنطقة، لكن هذا العابث تسبب بانقطاعات وأن الشركة معنية بالتحديث على شبكاتها وصيانتها، منوها ان منطقة الديسة تتعذى من أكثر من مصدر كهربائي.

وقال الزيدانيين إن كوادر الصيانة سعت بأقصى جهد لإصلاح الخلل المفاجئ الذي قطع التيار عن الديسة وقامت باقصى جهد ولكن نظرا لتكرار العبث بأكثر من موقع فقد تطلب بعض الوقت ومزيد من الجهد حتى عادت الكهرباء.