تمرين عسكري أردني بالتعاون مع الناتو

تمرين عسكري أردني بالتعاون مع الناتو

القبة نيوز - نفذت قيادة الذخيرة العسكرية اليوم الاثنين، في مركز تفكيك الذخائر العمياء تمرينا للطوارئ، بالتعاون مع حلف الناتو ومشاركة عدد من مرتبات مديريات القيادة العامة ومرتبات الأجهزة الأمنية (الأمن العام، الدفاع المدني) ومديرية الخدمات الطبية الملكية.

واستمع الحضور في بداية التمرين إلى إيجاز عسكري قدمه مندوب المساعد للتخطيط والتنظيم والموارد الدفاعية، قائد الذخيرة العسكرية العميد الركن محمد أحمد الشبول، حول مجريات التمرين والسيناريو المحتمل الذي بُنيَ على انفجار أحد مستودعات الذخيرة وكيفية وآلية التعامل مع هذا الانفجار من لحظة الإبلاغ عنه وحتى السيطرة على الانفجار ومعالجة الأخطار الناتجة عن ذلك بالتعاون مع الأجهزة الأمنية ومديرية الخدمات الطبية الملكية والإجراءات المتخذة لتنفيذه ومدى أهمية مثل هذه التمارين.

وأكد العميد الركن الشبول أهمية التمرين الهادف إلى تأهيل العاملين في المركز وقيادة الذخيرة العسكرية.

واظهر المشاركون المهارة في تنفيذ المهام لمختلف مراحل التمرين والدقة عالية في السيطرة على الانفجار والمعالجة التامة للأخطار الناتجة عنه.

ويأتي هذا التمرين ضمن مخرجات الاتفاقية التنفيذية (IA) لمشروع صندوق الائتمان الرابع، المتعلق بتطوير مركز تفكيك الذخائر التي وُقِعت بين القوات المسلحة الأردنية ووكالة الصيانة والتزويد بحلف الناتو (NSPA)، حيث تضمنت خطة العمل تجهيز وتطوير مركز تفكيك الذخائر بأفضل وأحدث المعدات وتدريب العاملين فيه.

وفي نهاية التمرين الذي حضره عدد من الملحقين العسكريين من دول حلف الناتو ودول الخليج العربي، جال الزوار داخل مركز تفكيك الذخائر للتعرف على أحدث التقنيات والأجهزة المستخدمة في تفكيك الذخائر أثناء حالات الطوارئ.