غوشة: الهيئات المستقلة إلى الخدمة المدنية .. ونواجه محاربة التغيير

الأربعاء-2019-06-26 | 12:21 pm

القبة نيوز - كشفت وزيرة الدولة لتطوير الأداء المؤسسي ياسرة غوشة، الثلاثاء، أن الحكومة بصدد إحالة ملف المؤسسات والهيئات المستقلة إلى ديوان الخدمة المدنية.


وأكدت غوشة خلال لقاء وكالة عمون الاخبارية، أن جزأ كبيرا من الملف سيكون من صلاحيات ديوان الخدمة المدنية، وجزء أخر للمؤسسات والهيئات المستقلة.

وأضافت، أن ديوان الخدمة المدنية هو الأجدر على إدارة الملف.

وكشفت غوشة، عن استحداث مكتب خدمات حكومي متكامل لغايات انجاز مجموعة من الخدمات الحكومية في آن واحد، مشيرة إلى ان المكتب الجديد سيكون بمنحة إماراتية.

وقالت غوشة، إنه سيتم إنشاء مبنى جديد لوحدة المسرّعات بتمويل إماراتي داخل رئاسة الوزراء، مشيرة إلى أن الوحدة الجديدة تعمل على تسريع الاجراءات، فضلا عن إزالة المعيقات الناشئة في المعاملات أو الاجراءات الحكومية.

وبينت، أن الوحدة تجمع أطراف العلاقة على طاولة واحدة تمهيدا للوصول إلى حل متوافق بينهم، مضيفة أن الوحدة مختصة بالمشاريع ذات الاولوية لرئاسة الوزراء، وأنه سيتم معالجتها خلال مائة يوم.

وأشارت إلى أن مبنى المسرّعات سيكون جاهزا قبل نهاية العام الحالي.

وعن المتسوق الخفي قالت غوشة، إن عدد زيارات المتسوق الخفي لغاية اللحظة وصل إلى 753 زيارة في مختلف محافظات المملكة.

وأضافت، أن عدد زيارات المتسوق الخفي في الدوائر والمؤسسات الحكومية بلغ نحو 453 زيارة، بينما 300 زيارة إلى المستشفيات والمراكز الصحية.

وقالت، إن المشروع بدأ تطبيقه في المملكة من خلال جائزة الملك عبدالله الثاني للتميز في عام 2002 على نطاق محدود، وذلك لغايات تقييم الأداة في الجهاز الحكومي غير أن الحكومة بدأت بتطبيق المشروع خلال العام الماضي.

وبينت، أن الحكومة طبقت المشروع من خلال مكتب الملك عبد الله للتميز، وأختار الأخير أفضل شركة خاصة لإرساء العطاء عليها عبّر أسس ومعايير محددة.

وأكدت، أن المتسوق الخفي يقوم بتزويد الحكومة بتقارير مستمرة عن زياراته للمؤسسات والدوائر الحكومية استنادا لعدد من المعايير، ومنها الخدمات الهاتفية، والموقع الالكتروني، والزيارات الشخصية للموقع، وغيرها من المعايير المتبعة في المشروع الجديد.

ونوهت، إلى أن قياس أداء مؤسسة ما، يبنى من خلال 3 زيارات للمتسوق الخفي لموقع المؤسسة، مؤكدة على حديث رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز بأن المشروع ليس لتصيّد الأخطاء.

وكشفت، أنه بعد زيارة الدكتور عمر الرزاز إلى دائرة أراضي غرب عمان وجدت نقلة نوعية في أداء الدائرة، تمهيدا للوصول إلى خدمة أفضل للمواطنين.

ولم تفصح غوشة عن أسم الشركة التي حصلت على عطاء المتسوق الخفي حتى يتسنى لها تقديم التقارير بطريقة موضوعية، وعدم الاضرار بالمشروع.

وحول منصة "بخدمتكم"، قالت غوشة إنها من أهم المنصات المعنية التي يتم من خلالها تقديم الشكاوى على المؤسسات والدوائر الحكومية.

وأكدت أن وحدات إدارة تطوير الأداء المؤسسي والسياسات تقوم بإرسال الشكاوى إلى المؤسسة المشتكى عليها من قبل المواطنين؛ لغايات الإجابة عليها خلال فترة محددة، وفي حال لم تجب المؤسسة فان الشكوى تذهب إلى أمين عام الوزارة المعنية، ومن ثم إلى الوزير المعني.

واشارت الى أن وحدة متابعة الانجاز تقوم بمتابعة إنجازات الوزارات بالمشروع الحكومي "على خطى النهضة"، ومتابعة الالتزامات التي أعلنتها الحكومة في الآونة الأخيرة.

وبينت غوشة أن الإدارة في الأردن تواجه تحدي محاربة التغيير، إلا أن الحكومة تسعى إلى أشراك الجميع في التغيير.

وأكدت غوشة، أن أهم اولوياتها في الإدارة هو تحقيق الخدمات الأفضل للمواطنين، وتحقيق إنجاز يلمسه المواطن، مشيرة إلى أن المواطن مهم كونه يدفع الضرائب، وبالتالي من حقه الحصول على خدمة أو منتج جيد. عمون