"قسد": الجيش التركي لن يستطيع تحقيق أهدافه

الأربعاء-2019-10-09 | 07:11 pm

القبة نيوز- قال المتحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية (قسد) مصطفى بالي، إن الجيش التركي لن يستطيع تحقيق أهدافه في العملية العسكرية التي بدأها اليوم.

وأشار بالي في تصريحات لقناة "سكاي نيوز عربية"، إلى أن لديهم (كفصيل مسلح) القدرة على المناورة.

​وأكد المتحدث باسم "قسد" على أن المناطق من رأس العين حتى تل أبيضتتعرض لقصف عشوائيمن المدفعية والطائرات الحربية التركية، وأن هذا القصف يستهدف مواقع عسكرية ومواقع بها مدنيين.

​وطلبت قوات سوريا الديمقراطية من الولايات المتحدة والتحالف الدولي وقف الهجمات التركية في شمال شرق سوريا.

وأعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الأربعاء، بدء العملية العسكرية في شمال شرق سوريا.

وذكر أردوغان أن الجيش التركيأطلق عملية "نبع السلام"ضد تنظيمي "بي كا كا/ ي ب ك" و"داعش" الإرهابيين شمالي سوريا".

وتابع الرئيس التركي، في تغريدة على "تويتر"، "سنقضي على التهديد الإرهابي الموجه ضد بلدنا من خلال عملية نبع السلام".

​وأضاف "هدفنا هو القضاء على الممر الإرهابي المراد إنشاؤه قرب حدودنا الجنوبية، وإحلال السلام في تلك المناطق".

ودانت الخارجية السورية، في وقت سابق اليوم، التصريحات التركية بشأن اعتزام أنقرة شن عملية عسكرية شمالي سوريا ضد التنظيمات الكردية، واصفة الحشود العسكرية التركية بالانتهاك الفاضح للقانون الدولي وخرقا سافرا لقرارات مجلس الأمن الدولي.


وجاء في بيان وزارةالخارجية السورية، الذي حصلت وكالة "سبوتنيك" على نسخة منه، "سوريا تدين بأشد العبارات التصريحات الهوجاء والنوايا العدوانية للنظام التركي والحشود العسكرية على الحدود السورية، التي تشكل انتهاكا فاضحا للقانون الدولي وخرقا سافرا لقرارات مجلس الأمن الدولي التي تؤكد جميعها على احترام وحدة وسلامة وسيادة سوريا".

وذكر البيان أن "أنقرة تظهر شهواتها التوسعية، التي لا يمكن تبريرها بأي حجج. كما أن مزاعم النظام التركي بشأن أمن الحدود تدحضها حقيقة أنه يتجاهل اتفاقية عدان، التي يمكنها ضمان (أمن الحدود). إذا تم تنفيذه واحترامه من قبل حكومة (الرئيس التركي رجب) أردوغان".