نتنياهو يدعو لاجتماع عاجل بعد مغادرة الوفد الأمني المصري غزة

نتنياهو يدعو لاجتماع عاجل بعد مغادرة الوفد الأمني المصري غزة

القبة نيوز-- غادر الوفد الأمني المصري، التابع لجهاز المخابرات المصرية، قطاع غزة بعد ساعات قليلة من وصوله، في أعقاب التطورات الميدانية الأخيرة، وإطلاق صاروخين من غزة على تل أبيب.


وقالت مصادر فلسطينية خاصة إن "الوفد الأمني المصري غادر قطاع غزة، عبر معبر بيت حانون، إيريز شمال القطاع، بعد أن وصل مساء أمس الخميس"، وأضافت أن "مغادرة الوفد جاءت بعد لقائه مع قيادة حركة حماس وتسليمها رد إسرائيل على المطالب التي عرضتها الفصائل الفلسطينية".

وأعلن الجيش الإسرائيلي، مساء أمس الخميس، سقوط صاروخين أطلقا من قطاع غزة، في منطقة غوش دان بمدينة تل أبيب وسط إسرائيل، وهي المرة الأولى التي تقصف فيها المدينة منذ نهاية الحرب الإسرائيلية على غزة في 2014.

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية، إن رئيس الوزراء الإسرائيلي ووزير الدفاع بنيامين نتانياهو، دعا لاجتماع عاجل للمجلس الوزاري الأمني المصغر، بعد إطلاق صاروخين من قطاع غزة على تل أبيب.

وذكر موقع واللا الإسرائيلي، أن "رئيس الوزراء ووزير الجيش نتانياهو سيعقد، جلسة مشاورات أمنية بمقر وزارة الجيش بالكرياه في تل أبيب"، وفي سياق متصل، ذكر موقع "0404" الإسرائيلي، أن بلدية تل أبيب أمرت بفتح الملاجئ، في أعقاب سقوط الصواريخ.

وفي قطاع غزة، أخلت القوات التابعة لحركة حماس جميع مقراتها الأمنية ومواقع جناحها العسكري كتائب القسام، تحسباً لرد إسرائيلي على إطلاق الصواريخ.

وقالت صحيفة يديعوت أحرنوت، إن "صاروخين أطلقا من قطاع غزة، على منطقة غوش دان جنوب تل أبيب، سقط أحدها فيما تمكنت القبة الحديدة من اعتراض الثاني".