آخر الأخبار
 

اتفاقية تعاون بين البيئة البحرية ومعرض جهد الايادي

اتفاقية تعاون بين البيئة البحرية ومعرض جهد الايادي

القبة  نيوز-وقعت الجمعية الملكية لحماية البيئة البحرية ومعرض جهد الايادي في العقبة اليوم الاثنين، اتفاقية للحصول على منحة ضمن مشروع "المسارات الثقافية الاجتماعية والاقتصادية للتنمية المستدامة في منطقة البحر الأبيض المتوسط" والممول من الاتحاد الأوروبي من خلال برنامج التعاون عبر الحدود لحوض البحر الأبيض المتوسط.

ويهدف المعرض، وفق رئيس فرع الجمعية بالعقبة محمد الطواها إلى تزويد نساء العقبة بفرصة بيع منتجاتهن اليدوية المصنوعة ببراعة والمنتجات الغذائية التي تثير الروح لزوار العقبة وإتاحة الفرصة للسياح للتسوق والاستمتاع بشراء السلع أصلية بهدف دعم المجتمع المحلي. وبين ان معرض جُهد الايادي يعتبر من المعارض أو الأسواق التي تعمل على دعم قطاع المرأة وتمكينها ويعمل في عدد من المجالات داخل محافظة العقبة .
ولفت إلى أن المعرض حصل على منحة فرعية بقيمة 11445 دينارا لفكرة "حرفتي تروي القصة" والتي تهدف إلى ابتكار منتجات سياحية جديدة تحمل قصة مدينة العقبة، وتوثيق تراثها الثقافي والتاريخي، وعرض الأماكن التاريخية الأقل شهرة للزوار من خلال الحرف اليدوية بالإضافة إلى تدريب حوالي 25 سيدة من المجتمع المحلي والحرفيين الشباب في العقبة ورفع قدراتهم ومهاراتهم الفنية.
وقال انه سيتم إعادة تصميم وبناء القطع القديمة في التصاميم الحديثة وإطلاع زوار العقبة على تاريخ المدينة الممتد لقرن، الى جانب تعزيز مهارات سيدات المجتمع المحلي. وبهذه الطريقة، فإن "حرفتي تروي القصة" أصبحت محور تركيز الترويج للسياحة المستدامة كأداة للتنمية الاجتماعية والاقتصادية.
ونوه الى ان هذا المشروع سيتيح للنساء المشاركات فرصة تحسين دخلهن مع الترحيب بالسياح الجدد وزيادة الوعي بأهمية التراث والهوية الثقافية.
واشار الى ان مشروع تعزيز المسارات الثقافية الاقتصادية والاجتماعية ضمن منطقة البحر الأبيض المتوسط الذي تنفذه الجمعية الملكية لحماية البيئة البحرية في العقبة يهدف إلى المساهمة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية لمنطقة البحر الأبيض المتوسط وتعزيز ممارسات السياحة المستدامة، مع التركيز على التراث والموارد المشتركة، بالإضافة إلى زيادة القدرة التنافسية السياحية وجاذبية الوجهات الأقل شهرة لافتا الى انه يتم تنفيذه في الأردن، لبنان، فلسطين.
--(بترا)