آخر الأخبار
 

الأردن يشارك باجتماع لجنة البرامج التعليمية لطلبة الأراضي المحتلة

الأردن يشارك باجتماع لجنة البرامج التعليمية لطلبة الأراضي المحتلة

القبة نيوز- شارك الاردن اليوم الاثنين عبر (فيديو كونفرنس) في اجتماعات لجنة البرامج التعليمية الموجهة للطلبة العرب في الأراضي العربية المحتلة بدورته 102التي نظمتها جامعة الدول العربية.

وقال رئيس الوفد الأردني مدير الدراسات والإعلام في دائرة الشؤون الفلسطينية أحمد الرواشدة، إن الأردن بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني سيواصل جهوده ومساعيه في الدفاع عن القضية الفلسطينية بالمحافل الدولية والإقليمية كافة، وصولاً إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية. 

وأضاف أن الأردن سيواصل تصديه للاعتداءات الإسرائيلية على الحرم القدسي الشريف والمدينة المقدسة ومحاولات طمس هويتها العربية الإسلامية، مشيرا إلى أن سلطاتالاحتلال تستغل انشغال العالم في مواجهة وباء كورونا لاستهداف العملية التعليمية في الأراضي الفلسطينية المحتلة والتضييق على مدارس وكالة الغوث الدولية (الأونروا)، واستهدافها جهود الدول المانحة في بناء المؤسسات الفلسطينية. 

وأكد الرواشدة أن التعليم حق مكفول في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، والمعاهدة الدولية الخاصة بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية،واتفاقية حقوق الطفل، داعيا المجتمع الدولي والمنظمات الدولية والإقليمية للوقوف بوجه الاعتداءات الإسرائيلية على حقوق الطلاب والأطفال الفلسطينيين في الوصول إلى بيئة تعليمية آمنة.


وقال الأمين العام المساعد للجامعة العربية لشؤون فلسطين والأراضي العربية المحتلة سعيد أبو عليإن انعقاد هذا المؤتمر جاء لمتابعة تطورات العملية التعليمية في فلسطين، خاصة في ظل استغلال سلطات الاحتلال لوباء كورونا ونتائج انتخابات الرئاسة الأميركية لتنفيذ خطوات تكرس من خلالها الضم الفعلي لمساحات واسعة من أراضي الضفة الغربية المحتلة. 

وأكد مدير عام المتابعة الميدانية في وزارة التربية والتعليم الفلسطيني أيوب عليان، أن الأزمة الأخيرة لكورونا ضاعفت المعاناة من خلال مواصلة الاحتلال استهداف الطلبة والمعلمين، في ظل حرمان منطقة الأغوار والقدس من بناء مدارس جديدة، أو ترميم مدارس متهالكة، ومناطق التحدي في البادية ومناطق التماس قرب المستوطنات، ليوجّه عشرات الإخطارات بهدم مدارس خربة إبزيق والسيميا ومدارس مسافر يطا، وبادية القدس.


ولفت إلى ما يواجهه التعليم في فلسطين من تحديّات كثيرة، وظل هدفاً دائماً لسياسات الاحتلال المدمرة على الأصعدة كافة، خاصة في القدس والمناطق (ج) بما فيها الأغوار، مطالبا بتوفير الدعم العربي للعملية التعليمية في فلسطين لصد كل محاولات الاحتلال الإسرائيلي.


وشارك في الاجتماع الافتراضي ممثلو الأردن ومصر وفلسطين والأونروا والإيسسكو والألكسو، واتحاد الإذاعات العربية، وإذاعة فلسطين بشبكة صوت العرب، وقطاع فلسطين بالجامعة العربية.


وسترفع اللجنة توصياتها إلى الاجتماع المقبل لمؤتمر المشرفين على شؤون اللاجئين الفلسطينيين. --(بترا)