آخر الأخبار

المسلماني يقترح آليات لتزويد الناس باحتياجاتهم

المسلماني يقترح آليات لتزويد الناس باحتياجاتهم

القبة نيوز- قال النائب السابق امجد المسلماني إنه ومن خلال متابعتي للإجراءات التي تقوم بها الحكومة وأجهزة الدولة المختلفة مشكورة لإحتواء إنتشار فيروس الكورونا واعتماد آلية لتوزيع الخبز على المواطنين وما رافقها من سلوكيات تتعارض مع جهد الدولة لمكافحة الوباء من خلال تهافت الناس وتجمهرهم بطريقة خالفت قواعد عدم الإحتكاك بين المواطنين كي لا ينتشر مرض الكورونا.


واضاف المسلماني "إننا وقد تابعنا ما ينشر على وسائل التواصل الاجتماعي من تجمهر للناس ونشوب مشاجرات امام سيارات توزيع الخبز وكسر حظر التجول بشكل واضح مما يفقده الهدف الاساسي له وهو منع التجمعات والإختلاط".

وأكد أن منع المواطنين من التجول بهذه الطريقة يولد حالة نفسية سيئة لا تجلب سوى الفلتان وعدم الإهتمام بالعقوبات، وهذا شيء خطير يؤثر على هيبة الدولة، ويجب أن نعي بأن لكل عائلة متطلباتها اليومية هي التي تحددها وليس الدولة.

وقال "وعليه ومن خلال المعرفة التامة بالمجتمع الأردني ومن منطلق إنتماءنا لوطننا الغالي الأردن العزيز وأن لكل واحد منا دور يقوم به بطرق مختلفة فانني اقترح" ما يلي:

١- الإبقاء على إغلاق كافة المحلات التجارية الكبرى والمقاهي والمطاعم وصالات الافراح ومنع التجمع لاكثر من شخصين واغلاق كافة الاماكن التي يتجمع فيها المواطنين.

٢ - الابقاء على حظر التجول في المركبات الا من يتم منحهم تصريحا لخدمة المنشآت المستثناة من الاغلاق وتحت طائلة أشد العقوبات.

٣- السماح للبقالات ومحلات المواد التموينية داخل الاحياء بالعمل من الساعة السابعة صباحا حتى الرابعة عصرا وتزويدها بكافة الاحتياجات خاصة الخبز.

٤- السماح للمخابز بالعمل لتزويد البقالات باحتياجاتها مع عدم بيع المواطنين بطريقة مباشرة والسماح للصيدليات بالعمل 24 ساعة مع اعتماد خدمة التوصيل.

٥- فرض منع التجول من الساعة الرابعة بعد الظهر ولغاية السابعة صباحاً يومياً.

٦- إعتماد لجان الأحياء الموجودة في كل منطقة وبالتنسيق مع المركز الأمني وهذه اللجان معروفة من قبل المراكز الأمنية وهي وجدت بالأصل من أجل الظروف الإستثنائية ضمن الإختصاص ودورها مراقبة أي تجاوزات في المنطقة وإبلاغ المركز الأمني بها، وكذلك تقوم هذه اللجان بالمساعدة بنشر التوعية لسكان الحي. ولهذه الطريقة تقوم بمساندة المراكز الأمنية.

٧- استغلال وسائل التواصل الإجتماعي والإعلام الحكومي والخاص لنشر مواد توعوية مختلفة وبطرق يستعان بها بالأخصائيين النفسيين والإجتماعيين وهم كثر في الأردن.

٨- تقوم المساجد يومياً بعد بدء حظر التجول ومن خلال مكبرات الصوت ببث الأدعية ورسائل توعوية دينية وكذلك تدق أجراس الكنائس.

٩- بث الأفلام الأجنبية والعربية والمسلسلات المحببة لدى المواطنين على محطات التلفزة الرسمية والخاصة.

نؤمن باننا امام ظروف استثنائية وانه لا يوجد تجربة مثالية في العالم لتزويد الناس باحتياجاتهم في ظل حظر شامل للتجول وهذا يدفعنا لتقديم هذه المقترحات لأصحاب القرار سائلين الله ان يحفظ بلدنا وقيادتنا.